أحياء بئيسة بمدينة أكادير تنتعش بفضل صلوات الملك
تــاريـخ النــشر : 2013/01/07 | مصنفة في أخبار سوسية | لا تعليقات

Mosquée Badr

   انتعشت جملة من الأحياء الأكاديرية مؤخرا بفضل أداء  الملك لصلاة الجمعة بها، كأحياء بواركان وأمسرنات بأكادير،  كما أن احياء أخرى لفتت انتباه مسؤولي المدينة إليها خيفة ان يزورها الملك على حين غرة خصوصا وأن زيارته مستمرة، وهو الامر الذي وضع مدبري الشأن المحلي بالمدينة وعلى رأسهم عمدة المدينة طارق القباج في حالة استنفار قصوى.

    المتتبعون للشان الاكاديري يتساءلون عن سر استمرار غضبة الملك على طريقة تدبير الشأن التنموي بأكادير خصوصا وان الملك رحل  إلى باريس بعد إقامة بأكادير دامت أسابيع دون أن يقوم بتدشين مشاريع وبرامج تنموية على غرار ما يحدث بجهات المملكة التي يزورها .

    مصادر مطلعة أكدت لموقع سوس انفو غضبة الملك تعود إلى تعثر إنجاز المشاريع المهيكلة الكبرى بأكادير وكذا تعثر إتمام البرامج ذات الصبغة الاجتماعية.

   هل سيستفيق القباج من وعكته غداة مؤتمر حزبه ويباشر مشاكل المدينة ام أنه لابد من غضبات الملك لإصلاح ما أفسده مدبرو الشان المحلي بأكادير.  

اترك تعليقا