اعتمادات التنمية البشرية في جماعة تنكرفا تصرف للمقربين والأحباب وسماسرة الانتخابات
تــاريـخ النــشر : 2012/11/02 | مصنفة في أخبار سوسية | تعليق واحد

منذ سنة 2006 وجماعة تنكرفا تستفيذ كل سنة من مبالغ مهمة جدا كحصة الجماعة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية في إطار برنامج محاربة الفقر ، غير أن التساؤل المطروح هو أين تصرف هذه الملايين ؟

الجواب أن على أرض الواقع نجد أن لا شيئ تحقق وواقع الجماعة كما هو عليه قبل سنة 2006 ووضعية الساكنة تدعو إلى الشفقة لا طرق معبدة ولا ماء للشرب ولا نادي لمحاربة الأمية وبعض دواوير بلا كهرباء ، والعجب العجاب ان كل هذه المدة لم يتم تمويل ولو مشروع واحد مدر للدخل لما لهذه المشاريع من أثار إيجابية في تحسين وضعية الساكنة باعتبار الفقر وصل أعلى نسب له في هذه المنطقة، بحيث تتم عملية التوزيع بعيدا عن مبادئ الشراكة ، التعاقدية ، المسؤولية والشفافية التي تقوم عليها المبادرة الوطنية .

غير أن المتتبع لحال جماعة  يلاحظ أن الجمعيات المحظوظة والتي تستفيذ من الكعكة هي جمعيات وتعاونيات الأحباب الأصدقاء وسماسرة الانتخابات وذلك للتحكم في خارطة الانتخابات عن بعد ، إذ كيف يعقل تمويل نفس المشاريع منذ 2006 إلى سنة 2012 ولم تنجز لحد الساعة، ألا يعتبر هذا هدرا للمال العام بدون رقيب ولا حسيب ؟

ليتأكد بالملموس أن جماعة تنكرفا أصبحت مقبرة للمشاريع وذلك مما يتنافى كليا مع روح وفلسفة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية التي تجسد الرغبة في محاربة الفقر والإقصاء والتهميش الاجتماعي ، وأمام هذه السلوكات اللاوطنية واللامسؤولة واستمرارا لسياسة غض النظر من طرف السلطات فإن الخاسر الأكبر هو الخطابات الملكية السامية التي لم تنفذ على أرض الواقع و خاصة خطاب 18 ماي 2005 ؟

وللإشارة ، فالتدخل العاملي الأخير لإرجاع الأمور إلى نصابها بات بالفشل نتيجة تشبث الرئيس بقراراته المتحدية للجميع ، وإذا كانت هذه الرؤيا هي السائدة لدى رؤساء اللجن المحلية ( رؤساء الجماعات) ما علينا إلا قراءة سورة الفاتحة ترحما على الشطر الثاني من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ولا داعي لإثقال كاهل الدولة بالديون الخارجية .

 

التعليقات: تعليق واحد
قل كلمتك
  1. youness قال:

    هذا من طغات الفراعنة ويسمح له بالتصرف داخل هده الجماعة كما يشاء………

اترك تعليقا