المعهد اللغوي الامريكي بتمارة يخصص حصص مجانية لفائدة الأشخاص الثلاثي الصبغي
تــاريـخ النــشر : 2017/01/08 | مصنفة في العمل الجمعوي | لا تعليقات

sans-titre-1
بعد السمعة الطيبة التي حضي بها المعهد اللغوي الأمريكي بتمارة طيلة السنوات الماضية، و التي اتسمت بالجد و الاجتهاد والتميز من حيث جودة الأداء التعليمي للمعهد المتفرد ، نظم المعهد مساء يوم الجمعة بشراكة مع جمعيتي مبادرتي بتمارة وأجيال حي النهضة حفلا ثقافيا ترفيهيا لفائدة مركز الهدف للأشخاص الثلاثي الصبغي
. وقد عرف الحفل مجموعة من الأنشطة الثقافية والترفيهية التي لقيت استحسان وإعجاب هذه الفئة الاجتماعية التي تحتاج الى الاهتمام للاندماج في المجتمع ، والتي خصتها إدارة المعهد في مبادرة حسنة بتكوين في مادة الانجليزية ، كما وزعت جمعية مبادرتي مجموعة من الهدايا على الأشخاص الثلاثي الصبغي .
وفي إطار الحديث عن ذوي الاحتياجات الخاصة ، قامت إدارة المعهد اللغوي الأمريكي بتمارة بتدريس اللغة الإنجليزية جنبا إلى جنب مع الأنشطة الموازية لطلبة ضعاف البصر ’’ المكفوفين ’’ في تجربة فريدة من نوعها على الصعيد الوطني انطلقت سنة 2008 ،بإحداث فصول منفصلة للطلاب ضعاف البصر كأول مركز للغة الإنجليزية في تحديث هذه التجربة التي لقت نجاحا على جميع المستويات
. وفي سياق الأنشطة ، فقد سبق أن استقبل المعهد اللغوي الأمريكي مجموعة من مشاهير الفن والكوميديا بالمغرب منهم ، حديدان، شروق الشلواطي، رشيد العلالي، حاتم عمور، أحمد شوقي ،رشيد الإدريسي ، خولة مجاهد ، سعيد مسكير ،عصام كمال، إيكو، رشيد رفيق، سي مهدي، مهدي كليبر ، التوأم صفاء وهناء وغيرهم هذا
. يذكر أن إدارة المعهد اللغوي الأمريكي بتمارة قامت بتدريس اللغة الإنجليزية جنبا إلى جنب مع الأنشطة الموازية لطلبة ضعاف البصر ’’ المكفوفين ’’ في تجربة فريدة من نوعها على الصعيد الوطني انطلقت سنة 2008 ،بإحداث فصول منفصلة للطلاب ضعاف البصر كأول مركز للغة الإنجليزية في تحديث هذه التجربة التي لقت نجاحا على جميع المستويات ، كما يشار أن المعهد الأمريكي بتمارة يحضى بسمعة جد طيبة في صفوف ساكنة تمارة ، حيث أنه عدد كبير من الطلبة اللذين تخرجوا من المعهد استطاعوا بفضل الدور الحاسم لهذا الأخير الانخراط في سوق الشغل وبالتالي تغيير حياتهم الدراسية والمهنية والشخصية نحو الأفضل

اترك تعليقا