الدارالبيضاء على صفيح ساخن
تــاريـخ النــشر : 2012/10/11 | مصنفة في أخبار وطنية | لا تعليقات

يقوم مجموعة من مفتشي الادارة العام للأمن الوطني بحملات تربصية منذ أيام بمدينة الدار البيضاء، والهدف منها محاولة ضبط رجال الشرطة المخلين بواجباتهم، الخارقين للقانون. هكذا استشعر ساكنة المدينة العملاقة تغيرا في سلوكات رجال الأمن الذين أصبح ديدنهم الاحترام بعدما كان لسان حالهم التجاوزات.

ومن النتائج التي تم تحقيقها ضبط شرطي متلبس الأسبوع الماضي بالارتشاء من خلال أخذ نقود من سائقي إحدى الدراجات النارية بالحي المحمدي، المتهم الذي تم توقيفه حاول الهرب بدراجة المصلحة للنجاة من أعضاء لجنة المراقبة والتفتيش.

اللجنة مازالت تواصل عملها وقد وقفت حتى الآن على عدة خروقات من قبل عناصر أمن المدينة.

اترك تعليقا